عمليات شد الجسم

Anasayfa / عمليات شد الجسم
عمليات شد الجسم 1

يلجأ كثير من الرجال والنساء لعملية شد الجسم، كوسيلة فعَّالة للقضاء على الجلد المترهل الذي لم تفلح معه التمارين الرياضية، فكثير من لأشخاص لا يستطيعون ممارسة الرياضة لحارقةللدهون بشكل منتظم، كما أن بعض الدهون لا تستجيب لهذه التمارين.

ما عمليات شد الجسم؟

تُعتبر هذه العملية خطوة تجميلية لمن يمتلك جسمًا مثاليًّا ويريد إعطاءه شكلاً أكثر حيوية، بينما تُعتبر خطوة تكميلية إذا كان الجسم يُعاني من زيادة مفرطة في الوزن، فهو الخطوة الثالثةفي عملية إنقاص الوزن ولا يتسبب الشد بنفيه في إنقاص الوزن، فالخطوة الأولى هي اتباع حمية غذائية للوصول للوزن المثالي للجسم، وعندما يصل الجسم لهذه المرحلة يكون بحاجةلشفط الدهون المتراكمة، وذلك من خلال الخطوة الثانية، وهي عملية شفط الدهون، والخطوة الثالثة هي دور عملية شد الجسم، وفيها يتم شد الجلد للحصول على الشكل النهائيللجسم فيصبح ممشوقًا ومشدودًا وأكثر صحة ورشاقة.

وتتخصص في هذه العمليات كثير من مراكز التجميل في تركيا، ويمكن اختيار مركز Eastwest Esthetic كأحد أفضل مراكز جراحات التجميل بتركيا.

أسباب عملية شد الجسم:

يلجأ الرجال لعملية شد الجسم في معظم الوقت لشد الترهلات الخفيفة التي تعيق ظهور عضلات الصدر والبطن بشكلٍ كاملٍ، فظهور هذه العضلات يعطي الجسم شكل أكثر رشاقةوحيوية، وبالطبع تكون خطوة أساسية إذا كانت ضمن برنامج إنقاص الوزن، فهي الخطوة الأخيرة لضبط شكل الجسم.

أما النساء فأسبابهن متعددة، فيخضعن لإجراء عملية شد الجسم لشد ترهل البطن الناتج عن الولادة، أو شد الصدر المترهل بعد الرضاعة أو بعد فقدان الجسم كثيرًا من الوزن، أو شد ترهلالزراعين الذي يزداد مع التقدم في السن، كما أنها خطوة أساسية أيضًا بعد اتباع برنامج حمية غذائية.

أنواع عمليات شد الجسم:

تتراكم الدهون في أماكن متفرقة من الجسم، ويرتبط ظهور الترهل بأماكن وجود الدهون، والذي يلزم معه إجراء عملية شد الجسم للحصول على جسم مشدود خالٍ من الترهل، وعمليات الشدتتم لجميع الأماكن التي تتراكم بها الدهون مثل:

شد الوجه والرقبةالوجه والرقبة من أكثر المناطق التي تتأثر بفقدان الوزن المفاجئ أو فقدان الوزن بعد الولادة أو بعد اتباع حمية غذائية، فيظهر الترهل بداية من تحت العينين والوجنتينومحيط الشفتين وحتى الذقن والرقبة، ويبدو شكل الوجه غير صحي وفاقدًا نضارته، ولذلك فإن أكثر العمليات اللازمة بعد فقدان الوزن لأي سبب هي عملية شد الوجه والرقبة، لإعادةالنضارة والصحة للوجه.

شد الصدرويخضع لهذه العملية من تعاني من ترهل الثدي، وخاصة بعد فترة الرضاعة، أو بعد عملية تصغير الثدي، فيظهر الثدي بشكلٍ مترهل ومتدلٍّ، ما يلزم شده ورفعه لإعطائه شكلاًأفضل.

شد الظهر: معظم الحالات التي تحتاج لشد الظهر هي في الأصل تعاني من الترهل في منطقة الصدر أو في منطقة البطن أو الاثنين معًا، فعند تراكم الدهون في البطن وتدليه للأسفليتدلَّى معه الجلد في أسفل الظهر، ولذلك يلزم شده للحفاظ على الظهر مشدودًا، وعند زيادة حجم الثدي عند النساء، أو ظهور التثدي عند الرجال فإن الجلد في أعلى الظهر يتدلى لأسفل،وبالتالي يحتاج هو أيضًا للشد.

شد البطن: هي عملية الغرض منها إزالة الجلد المترهل والزائد في منطقة البطن، والناتج عن نقص الوزن أو الولادة، فيظهر الجلد مُتدلِّيًا في أسفل البطن، مع زيادة في حجم الدهون، ومنخلال عملية شد البطن تتم إزالة الجزء الزائد من الجلد، وشفط الدهون المتبقية من عملية الشفط.

شد الأرداف: من أكثر المناطق التي تظهر مترهلة دون زيادة في وزن الجسم، فهي من أكثر المناطق التي تتراكم فيها الدهون، وهذه الدهون من أصعب الدهون التي تتراكم في الجسم، فلاتستجيب بسهولة للتمارين الرياضية والأطعمة الحارقة للدهون، ولذلك فإنها من أكثر عمليات شد الجسم التي يخضع لها الرجال والنساء، وفيها يتم رفع الأرداف وشدها للحصول على النتيجةالمرغوبة.

شد الفخذين: تقترب مشكلة ترهل الفخذين من ترهل الأرداف، بل ويرتبطان ببعضهما عند إجراء عملية شفط الدهون أو عملية شد الجسم.

ما قبل عملية شد الجسم:

قبل إجراء عملية شد الجسم ستكون هناك جلسة أولية لفحص المريض والتعرف على أسباب رغبته في عملية شد الجلد، وما النتيجة التي يتوقعها بعد العملية، كما سيكون عليه إخبارالطبيب بتاريخه المرضي وأي أدوية يتناولها بانتظام، وما العمليات التي خضع لها قبل ذلك.

وفي هذه الجلسة يحدد الطبيب قياسات الجلد المراد شده، ويفحص حالة المريض ويحدد مدى قدرته على تحمل عملية الشد، كما سيطلع الطبيب على نتائج التحاليل، ويدرس توقعاتحدوث مضاعفات أو أعراض جانبية بعد العملية، كما سيوصي الطبيب المريض باتباع بعض التعليمات أهمها:

  • الإقلاع عن التدخين وشرب الكحوليات قبل العملية بشهر تقريبًا، والأمر نفسه بعد العملية.
  • الامتناع عن تناول المكملات الغذائية أو الفيتامينات قبل العملية بفترة يحددها الطبيب حسب حالة المريض.
  • أن لا يبذل المريض أي مجهود زائد قبل العملية.

شد الجسم بالطرق الجراحية:

عند إجراء عملية شد الجسم بالكامل لا غنى عن التخدير الكلي، فهي تستغرق مدة طويلة قد تصل إلى 6 ساعات، أما في عمليات شد جزء من أجزاء الجسم فيمكن أن يكون التخدير جزئيًّا.

قبل التخدير يخطط الطبيب الأماكن التي تحتاج لشد الجلد، ويتم التخطيط والمريض واقف، وبناءً على حجم الجلد الزائد يتم تحديد حجم الشق الجراحي، ويتم اختيار أكثر الأماكن خفاءً بالجسمحتى لا تظهر بوضوح مع الحركة فيما بعد.

بعد تحديد أماكن الشق الجراحي، سواء في أعلى الجسم أو أسفله، يتم فتح الجرح وبدء شد الجلد والأنسجة الداخلية المترهلة، وبعد شد الجلد يقوم الطبيب بإغلاق الجروح وترك فتحات صغيرةلأنابيب تصريف السوائل، فمن خلالها تخرج أي سوائل زادة بالجسم لأن احتباسها يؤدي لظهور مضاعفات.

فترة النقاهة بعد عملية شد الجسم:

بعد الانتهاء من عملية شد الجسم لأي جزء من أجزائه سيكون على المريض الالتزام بالراحة لأسبوع على الأقل دون مغادرة المنزل، فالجروح سيكون عليها ضمادات وأسفلها أنابيب تصريفالسوائل الزائدة، وبعد إزالتها يمكن للمريض العودة لحياته اليومية بشكل تدريجي، وفي حالة عملية شد أكثر من جزء بالجسم فإن المريض من الممكن أن يبقى في المشفى حتى إزالةالأنابيب.

سيصف الطبيب بعض الأدوية كمسكنات ومضادات حيوية ومضادات للالتهاب، وعلى المريض الالتزام بتناولها في مواعيدها، حتى تمر فترة النقاهة بسرعة ودون مضاعفات، وسيكون علىالمريض اتباع تعليمات الطبيب، ومن أهمها:

  • في الأيام الأولى للعملية يجب النوم والساق مرفوعة على وسادة.
  • يجب شرب كميات كبيرة من الماء لتجنب الإصابة بتجلط في الأوعية.
  • تجنب التحرك بسرعة أو القيام بأعمال مجهدة في الشهر الأول من العملية.

نتائج عملية شد الجسم:

تظهر لنتائج الفعلية لعملية شد الجسم في فترة تتراوح ما بين 6 أشهر و12 شهرًا، وقد تطول الفتة قليلاً في حالات شد الجسم بالكامل، وتتميز عملية شد الجسم بأن نتائجها قد تدوم طولالعمر، في حالة اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، أما في حالة الإفراط في تناول الأطعمة المسببة للسمنة فإن الخلايا الدهنية ستبدأ في التمدد مرة أخرى ويعود الجسم للترهل.

TurkeyGermanEnglishSaudi Arabia